pen
بيتي طــائرة


بيتي  طائــرة

روحي  حائـــرة

لتاشيرة  دخـــول

وكيلو  تذاكـــر

هذه  تعــفّــنت

وتلك  بائـــرة

ومنطق  اوامــر

يشــل  الحلول

دعونا  نطــوف

محيط  الدائـــرة

فقطـري  بعيــد

وبيتي  طائــرة

«ودع  البكاء  فقد  كرهت  الادمع»


الاسكندرية، 1992/7/17 


 

 عبد المجيد العركي © 


 

 عبد المجيد العركي  ©